fbpx

لأول مرة.. معلومات عن بطلة فيديو التحرش بـ طفلة المعادي

قامت السيدة إنجي القاطنة في عقار المعادى، بفضح المتحرش بطفلة المعادي، في بئر السلم الخاص بالعقار بعد تصويره عبر كاميرات المراقبة الموضوعة بالعقار، وهرب من فعلته وترك المكان بعد أن فشل في تبرير موقفه أمام السيدة الشجاعة.

وذلك عقب التقاط كاميرات المراقبة بعقار المعادي، فيديو أثار ضجة كبيرة بين رواد التواصل الاجتماعي، خلال الساعات الأخيرة، ليتم فحص الفيديو من قبل الجهات الأمنية، وإلقاء القبض على المتهم بواقعة التحرش “م.ج”، بعد أن أثبت صحة الواقعة.

وأعرب رواد التواصل عن فخرهم بموقف السيدة إنجي وفضلها في  فضح المتحرش بالطفلة المسكينة إلى السيدة التي  ضبطت الرجل المتحرش وأقدمت على تصويره ، ونشر المقطع الذي يثبت فعلته النكراء في حق الطفلة البريئة، مطالبين بتمريمها بعد أن وصفوها بأنها سيدة بمئة رجل في اليوم العالمي للمرأة الموافق لامس.

وبالتحري عن السيدة تمكن موقع صدى البلد من الحصول على بعض المعلومات عنها، من قبل أحد أصدقائها المقربين، حيث تدعى هذه البطلة وصفت ” إنجي أسامة، وكانت تعمل مديرة علاقات عامة  بأحد المستشفيات.

وفي السياق ذاته، وصفة  الصديقة المقربة” أنجي”، بالإنسانة الشجاعة والخدومة وصاحبة أخلاق عالية وتحب  مساعدة الناس بكل استطاعتها، دون أن تكون لها صلة بينهم أو صداقة ، موقفها الأخير أثبت ذلك .

وأكدت صديقة ” إنجي”  أنها تعرفها منذ خمس سنوات، ولم تر منها سوى كل خير، وأمانة وصدق، لافتة إلى أنها تشعر بالقلق عليها بعد الواقعة التي كشفتها بكل شجاعة و قوة ، مضيفة أن هناك العديد من أهالي المعادي يودون تكريمها على موقفها الملهم والشجاعة.