fbpx

“أنا كده مدان؟”.. كمسري قطار 157 يكشف كواليس اللحظات الأخيرة قبل الحادث

“في حد شد الهوا وسمعنا صوته بشكل قوي، رجعنا للخلف ولم نسمع الصوت الذي كنا سمعناه في مقدمة القطار، وخلال تلك الفترة فوجئنا بالتصادم”.. خلال إصابته وتلقيه العلاج فى المستشفى، بهذه العبارة أوضح كمسري القطار رقم 157 ما حدث قبل لحظات من تصادم قطاري سوهاج أمس، والذى اسفر عن ضحايا.

وكشف “الكمسري”، خلال حديثه مع النائب علاء عابد، رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، أن القطار توقف قرابة 4 دقائق، وبعدها تحرك لفترة قصيرة ببطء، ثم توقف مرة أخرى لفترة بلغت 5 دقائق، وعندما سأل الكمسري ومن معه السائق عن سبب هذا التوقف، قال لهم إن “العربيات رابطة ولازم نصرفها”.

وتابع الكمسري حديثه مجاوبا على استفهام النائب حول طبيعية أمر التوقف أكثر من مرة، وقال إنه أمر غير معتاد، مشيرا إلى أن ما حدث في القطار مع الحادث المأساوي هو وضع لم يره طوال 24 عاما وهي مدة عمله بالسكك الحديد.

واستكمل الكمسري: “أنا كده مدان؟” حيث طرح هذا السؤال على النائب، ليرد الثاني بأن النيابة لها مجرياتها التي سوف تكشف منها جميع المدانين في الحادث، مع افتراض حسن النية لمن لا ذنب له في الوضع.