fbpx

البابا تواضروس يكرم رموز وزارة المالية و«سك العملة»

تقديرًا لجهودهم في إصدار ميداليات تتناول تاريخ الكنيسة القبطية، وحياة السيد المسيح، ومسار رحلة العائلة المقدسة، وبطاركة العصرالحديث، وبالتعاون مع معهد الدراسات القبطية، كرَّم البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، اللواء حسام خضر رئيس مصلحة الخزانة العامة وسك العملة، والدكتور شريف حازم مستشار وزير المالية للشؤون الهندسية، وعددًا من المهندسين والمصممين بالمصلحة.

وأكد البابا تواضروس الثانى، أن من يتخلى عن تاريخه لا يمكنه صنع مستقبل واعد، وفى هذا السياق تأتى أهمية حرص الحكومة على توثيق الأحداث التاريخية في شتى المجالات عبر «سكها» على عملات تذكارية ومتداولة أو ميداليات تذكارية؛ بما يساعد في تنمية وعى الشباب والحفاظ على الهوية الوطنية، وترسيخ النموذج المصرى في التعايش الإيجابى المشترك بين جناحى الأمة، معربًا عن خالص تقديره للدكتور محمد معيط وزير المالية لدوره المتعاظم في توثيق «ذاكرة مصر» من خلال مصلحة «الخزانة العامة وسك العملة»؛ إدراكًا للحضارة المصرية العظيمة وتاريخنا العريق، الذي يؤثر في كل بلدان العالم.

من جانبه أشار اللواء حسام خضر رئيس مصلحة الخزانة العامة وسك العملة، إلى أن هناك إقبالًا ملحوظًا على اقتناء الميداليات التذكارية لبطاركة العصر الحديث للكنيسة القبطية في مصر، وهى، ميدالية للبابا كيرلس السادس قديس العصر الحديث، بمناسبة ذكرى مرور ٥٠ عامًا على رحيله، وميدالية أخرى بمناسبة مرور ٥٠ عامًا على جلوس مثلث الرحمات المتنيح قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، والميدالية الثالثة لقداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة المرقسية.

فيما قال الدكتور شريف حازم مستشار الوزير للشئون الهندسية، إن مصلحة الخزانة العامة وسك العملة، حريصة على تنمية الوعى الثقافي والحفاظ على الهوية الوطنية للمصريين من خلال تخليد ذكرى الرموز الدينية والملوك والأمراء والرؤساء على مر العصور، بالإضافة إلى المشروعات القومية الحديثة، موضحًا أن المصلحة أصدرت من قبل مجموعة ميداليات تذكارية، تمثل حياة السيد المسيح «١٢ ميدالية»، كما أصدرت مجموعة أخرى من الميداليات توثق مسار العائلة المقدسة في مصر، بمباركة قداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وأشار إلى توجه وزارة المالية لتوثيق المشروعات القومية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، من خلال سكها على العملات المتداولة، ومنها، مشروع العاصمة الإدارية التي تضم أكبر مسجد، وأكبر كنيسة؛ لتؤكد صلابة الوحدة الوطنية والتلاحم بين المصريين.

كانت وزارة المالية أصدرت بيانا الإثنين، أن ميدالية البابا كيرلس السادس قديس العصر الحديث، عبارة عن بورتريه شخصي لقداسة البابا كيرلس السادس مدون عليه اسمه باللغة القبطية في الوجه، وفى ظهرها أشهر مقولاته وهى، «صلوا كل حين»، بجانبها صورة للكاتدرائية المرقسية التي تأسست في عهده، موضحًا أن الميدالية الثانية بمناسبة مرور ٥٠ عامًا على جلوس مثلث الرحمات المتنيح قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية، وهى عبارة عن بورتريه شخصى له مدون عليه اسمه باللغة القبطية، وعلى الظهر إحدى عباراته الشهيرة وهى «مصر وطن يعيش فينا»، وصورة للمقر الباباوى الذي تأسس في عهده، أما الميدالية الثالثة فهى لقداسة البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة المرقسية، وهي عبارة عن بورتريه شخصى، وعلى الظهر صورة لكاتدرائية «ميلاد المسيح» بالعاصمة الإدارية الجديدة.