fbpx

خارجية الشيوخ: السيسي رسخ مبدأ الحوار والدبلوماسية ما أكسب مصر

قال وكيل لجنة العلاقات الخارجية والعربية والإفريقية بمجلس الشيوخ، عفت السادات، إن مبدأ الحوار والدبلوماسية الذي رسخه الرئيس عبد الفتاح السيسي في حل جميع الأزمات الخارجية أكسب مصر احترام العالم.

وأضاف السادات، في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم السبت، أن الرئيس السيسي ومنذ توليه الحكم وضع الخطوط العريضة لسياسة مصر الخارجية القائمة على الاحترام المتبادل، وعدم التدخل في الشأن الداخلي، والحوار والدبلوماسية، وهو ما جعل مصر في مصافي الدول التي تحترم العلاقات الدولية.

وأكد أن الرئيس السيسي لديه القدرة الكبيرة في إدارة الأزمات الخارجية، في إطار الحوار والمفاوضات، وهو ما جعل العالم ينظر إلى مصر باعتبارها دولة الحوار والدبلوماسية، مؤكدا أن الرئيس السيسي وضع مصر في مقدمة الدول الداعية إلى السلام والحوار.

وأشار السادات، إلى تمتع مصر بعلاقات متوازنة قائمة على الاحترام والمصالح المشتركة، مشددا على أن مصر ما بعد عام 2014 أصبحت قبلة للسلام والحوار وخصوصا في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وذكر وكيل لجنة العلاقات الخارجية والعربية والإفريقية بمجلس الشيوخ، أن مصر نجحت عبر الدبلوماسية والدعوة للحوار والتفاوض، في وضع حلول سياسية لكافة القضايا الإقليمية والعربية، مشيرا إلى أن ليبيا مثال قوي على ذلك.

 وأكد السادات، أن مصر تسير في الطريق الصحيح في مختلف المجالات، مؤكدا أن اهتمام القيادة بدور المرأة وتشجيعها على تولي المناصب العديدة يعد من نجاحات الدولة المصرية بعد عام 2014.

وأوضح أن التنوع في مشاركة الأحزاب السياسية في مختلف مناحي الحياة السياسية وخصوصا القطاع التشريعي والتنفيذ يثري العملية السياسية، منوها بأن مصر عبرت خطوات كبيرة في هذا الشأن مما جعلها دولة رائدة في العمل السياسي خلال المرحلة الماضية.