fbpx

رئيس منظمة الضمير العالمى: حوادث القطارات ليست بفعل فاعل لكن بسبب موظفين مستهترين

أعرب الدكتور مينا يوحنا رئيس منظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان وعضو اللجنة الاقتصادية بمجلس رئاسة الوزراء، عن حزنه العميق بشأن الحادث المأساوى الذى وقع اليوم الجمعة، إثر تصادم قطارين فى طهطا بمحافظة سوهاج، وأسفر عن ضحايا.

وأكد رئيس منظمة الضمير العالمي لحقوق الإنسان، فى تصريحات خاصة لـ”جورنال مصر 24″، أن المنظمة علمت بالحادث فور وقوعه، وتواجد فريق من المنظمة للمتابعه مع أسر الضحايا وإعداد تقرير وافى عنهم والاستماع إلى مطالبهم ومساعدة أهالى المصابين فى توفير الرعاية الكاملة لهم بالمستشفيات، وفى حالة وفاة الأب أو من يعول الأسرة تقدم المنظمة دعم ومساعدات للأسر.

وأضاف يوحنا، خلال تصريحاته الخاصة، أنه يتمنى الشفاء العاجل لكل المصابين وأن المنظمة لن تتأخر عن المصابين، ولها دور كبير فى تقديم المساهمات لأسر الشهداء وضحايا الحادث الأليم.

وعلق عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس رئاسة الوزراء، بشأن حادث تصادم قطارى سوهاج، بإنه من الوارد وقوع هذه الحوادث وليس شرطا أن تكون بفعل فاعل، وأنا كمسئول مهما كنت متواجد، فهناك ضمير الشخص والموظف، وللأسف بعض الموظفين مستهترين وبعضهم يتعاطوا المواد المخدرة وممكن السائق يترك القيادة لعمل شاى أو يتحدث فى الهاتف وهنا تقع الكارثة، فالمسئول لا يقع على عاتقه فقط المسئولية.

وأشار يوحنا، إلى أن هناك بعض القطارات تحتاج تطوير وبالفعل يتم تحديثها على كل شخص أن يقوم بدوره، وليس كل ما نراه أو نسمعه نصدقه.

واختتم موجها رسالة شكر لشعب سوهاج الطيب وشهامة ورجولة أهل المحافظة ومركز طهطا، وتبرعهم بالدم لصالح مصابى الحادث الأليم ومحاولات انقاذهم، قائلا: “قاموا بدور بطولى وشجاع وهذا أصل الصعيد”.

وفى السياق ذاته، تزاحم شباب وفتيات محافظة سوهاج داخل مستشفيات طهطا العام، وسوهاج الجامعى، وسوهاج التعليمى، وسوهاج العام، من أجل التبرع بالدم لصالح المصابين في حادث تصادم قطار مكيف بآخر مميز بدائرة مركز طهطا، مما نتج عنه مصرع 32 شخصا وإصابة 108 آخرين.

واستجاب شباب المحافظة للدعوة التي أطلقتها مديرية الصحة عبر صفحتها تناشد المواطنين بسرعة التبرع بالدم لصالح مصابي حادث القطارين في مستشفى الجامعة، والمستشفى التعليمي، ومستشفى سوهاج العام، ومستشفى طهطا، ومستشفى المراغة.

وقالت مديرية الصحة في بيانها، إن سيارات التبرع بالدم متواجدة أمام تلك المستشفيات وفي مدينة سوهاج.

وكان الحادث قد وقع في تمام الساعة الحادية عشر و42 دقيقة، حيث اصطدم القطار المكيف رقم 2011 (أسبانى) والقادم من أسوان باتجاه القاهرة، بمؤخرة القطار المميز رقم 157 القادم من الأقصر باتجاه الإسكندرية والمتوقف على السكة الحديد بين مركزى طهطا والمراغة مما نتج عنه تحطم العربة الأخيرة من القطار المميز وإنقلاب العربتين اللتين تليها، وإنقلاب جرار القطار المكيف وعربة القوى، مما نتج عنه مصرع 36 شخصا وإصابة 168 آخرين حتى الآن.

ومن جانبه، أمر المستشار عصام المنشاوي رئيس هيئة النيابة الإدارية، بفتح تحقيق عاجل في واقعة تصادم قطارين بالقرب من مركز طهطا بمحافظة سوهاج ظهر اليوم وذلك أمام المكتب الفني لرئيس الهيئة للتحقيقات.

كما وجه بالتحقيق في الواقعة وتكليف اللجان الفنية المختصة بالفحص وتقديم تقاريرها للنيابة على وجه السرعة لكشف وجود ثمة إهمال أو مخالفات تأديبية كان من شأنها وقوع الحادث.

صرح بذلك المتحدث باسم النيابة الإدارية المستشار محمد سمير في بيان اليوم الجمعة.