fbpx

خبير يحذر: كورونا تسبب جلطات دموية فى هذه الحالة

أفاد الدكتور  شوقي السيد، استشاري جراحة الأوعية الدموية بالمستشفيات التعليمية، إن الأوعية الدموية. هي شرايين، أوردة، شعيرات دموية تصل للقلب،  مشيرًا إلى أن الشرايين وعاء دموي خارج من القلب. أما الوريد فيحمل الدم ويعود للقلب ما عدا الأوردة الرئوية، الشريان الرئوي.

وأضاف، خلال  تقرير خاص أذاعه برنامج صباحنا مصري والمذاع عبر فضائية مصر الأولى، أن الأوعية الدموية من الممكن أن يحدث لها عدوى سواء بكتيرية،  فيروسية ومن أهمها كورونا والتي هي  ليست مرضا تنفسيا بل  تؤدى لتلجط بالأوعية الدموية.

كما أشار إلى أن الشرايين قابلة للمرض والذي ينتج عن أمراض وراثية، مشاكل في الجينات تؤدى لظهور أمراض ومنها مرض ريمو يصيب الأوعية الدموية نتيجة لاختراق الفيروس ويؤدى لتكون الجلطات.

وفي السياق ذاته، شدد على أن الشرايين من الممكن أن يحدث لها التهابات سواء ميكروب، فيروسات، أو فطريات بالإضافة لالتهابات المناعة نتيجة تفاعلات مناعية معينة تهاجم التهابات الشرايين.

ولفت إلى أن الوريد يحمل الدم فيه المخرجات، التمثيل الغذائي، بخار الماء. وكافة العمليات الناتجة عن استخراج الطاقة للخلية بعد تجمعها فيما يعرف ب الشعيرات الدموية. وتضخ للرئة ويتخلص من ثاني أكسيد الكربون.

وأضاف أن القلب دائما يضخ الأكسجين، المواد الغذائية إلى جميع أنحاء الجسم. لافتًا إلى أن الشريان يخرج من القلب ويتحمل ضغطه لذلك يجب أن يكون الشريان الرئوي سميك ومرن.