التضامن : 8669 موظف حكومي تقدموا للعلاج من الإدمان

قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، اليوم السبت، إنه تم تقديم الخدمات العلاجية خلال الـ10 أشهر الأولى من عام 2021، لحوالي 6085 حالة من المناطق الجديدة بديلة العشوائيات الأسمرات والمحروسة وروضة السيدة وبشاير الخير وحى الضواحى ببورسعيد وكذلك المناطق التى سيتم تطويرها مثل صبحى حسين، واسطبل عنتر، وعزبة خير الله بالقاهرة، وكذلك مناطق كرموز وغيط العنب بمحافظة الإسكندرية فى تنفيذ العديد من البرامج التوعوية المتكاملة للوقاية الإدمان، نتيجة حملات التوعية بهذه المناطق عن أضرار الإدمان، وأن الخدمات العلاجية تقدم للمرضى مجانا ووفقا للمعايير الدولية وفي سرية تامة وبلغت نسبة الذكور من هذه الخدمات 94.50% بينما بلغت نسبة الإناث 5.50%.

وأوضح عمرو عثمان، مساعد وزيرة التضامن، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، أن حملة الزيارات المنزلية تأتى ضمن المبادرات التوعوية التي ينفذها الصندوق حاليا في العديد من المناطق السكنية الجديدة «البديلة للعشوائيات» من خلال اتخاذ تدابير فعَّالة ومبتكرة للكشف المبكر عن تعاطي المخدِّرات، بجانب توفير خدمات تأهيلية واجتماعية وتمكين اقتصادي لمرضى الإدمان والمتعافين لضمان استمرار تعافيهم وتيسير إعادة دمجهم الاجتماعي، لافتا إلى أن هذه المبادرة تتضمن كل المناطق السكنية الجديدة “بديلة العشوائيات” على المستوى القومي، كذلك تنفيذ البرامج التوعوية في المناطق الجاري تطويرها وتقديم الخدمات العلاجية لأي مريض إدمان.

ولاقت حملة طرق الأبواب تجاوبا كبيرا من الأهالي في هذه المناطق الذين حرصوا على الاستماع لمتطوعي الصندوق خلال تنفيذ مبادرات التوعية عن أضرار الإدمان وتصحيح المفاهيم المغلوطة عن المخدرات من كونها تساعد على التركيز ونسيان الهموم وغيرها من المعتقدات الخاطئة لدى البعض، حيث تستهدف الحملة زيادة الوعي بين الأهالي، وخاصة الشباب والمراهقين، وكذلك تعزيز الوعي والتثقيف الأسري.