ضبط موظفة استولت على أموال جمعية مشروعات بسوهاج


تمكنت أجهزة الأمن بوزارة الداخلية، الأحد، من ضبط موظفة بإحدى جمعيات مشروعات المتناهية الصغير لاتهامها بالاستيلاء على أموال الجمعية دون وجه حق.

حيث تلقت الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة بلاغًا من مسؤول بإحدى جمعيات خدمات المشروعات متناهية الصغر، يفيد باستيلاء موظفة مسؤولة القروض بفرع الجمعية بسوهاج على مبالغ مالية من أموال الجمعية دون وجه حق.

وبإجراء التحريات تم التأكد من صحة الواقعة وقيام المشكو في حقها الموظفة المسؤولة عن القروض بفرع الجمعية بسوهاج، باستغلال موقعها الوظيفي كونها مسؤول أول القروض والمنوط لها تحصيل الأقساط من عملاء الجمعية «المقترضين» وقيامها باختلاس تلك الأموال لنفسها دون وجه حق مما أدى إلى الإضرار بالمال العام.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهمة وبمواجهتها بما أسفرت عنه التحريات اعترفت بارتكابها الواقعة على النحو المشار إليه.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية. يأتي ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية في مكافحة جرائم الاختلاس والاستيلاء على المال العام