الإمارات تتضامن مع السعودية ضد هجمات الحوثي: أمننا لا يتجزأ

أدانت دولة الإمارات، اليوم الأحد، محاولات ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران، استهداف المدنيين والأعيان المدنية بطريقة ممنهجة ومتعمدة في المملكة العربية السعودية، من خلال عدد من الطائرات المفخخة، اعترضتها قوات التحالف.

ووفقَا لما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية “وام”، قالت وزارة الخارجية في بيان، إن الإمارات تدين استمرار هذه الهجمات الإرهابية لجماعة الحوثي يعكس تحديها السافر للمجتمع الدولي واستخفافها بجميع القوانين والأعراف الدولية.

وحثت الوزارة المجتمع الدولي على أن يتخذ موقفا فوريا وحاسما لوقف هذه الأعمال المتكررة التي تستهدف المنشآت الحيوية والمدنية وأمن واستقرار المملكة.

وشدد أن استمرار هذه الهجمات في الآونة الأخيرة يعد تصعيدا خطيرًا. ودليلاً جديدًا على سعي هذه المليشيات إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة.

وجددت الوزارة تضامن الإمارات الكامل مع المملكة إزاء هذه الهجمات الإرهابية. والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها. ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.

وأكدت الوزارة، في البيان، أن أمن الإمارات العربية المتحدة وأمن المملكة العربية السعودية. كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديدًا لمنظومة الأمن والاستقرار فيها.

والجدير بالذكر، كان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن. أعلن صباح اليوم الأحد، اعتراض وتدمير 10 طائرات مفخخة أطلقتها ميليشيات الحوثي ضد المملكة.