fbpx

“بيشربوا شيشة فى المدارس وإهدار المال العام”.. مخالفات بالجملة وإحالة 6 إدارات للتحقيق

المدرسة.. مثل الأم تعلم وتربى، ولكن حين يصل الأمر للمخالفات والتجاوزات الغير أخلاقية يجب سرعة محاسبة المسئولين والمقصرين، ومن المثير للإستياء أن تصل المخالفات ل “شرب الشيشة” فى المدارس، حيث أن خلال التفتيش وجد وكيلى الإدارات التعليمية مخالفات جسيمة وخطر.

شيشة فى مدارس العبور:

أجرت سماح إبراهيم وكيلة المديرية، جولة بالمدارس فى العبور، وكشفت عن وجود ملاعب غير قانونية بأحد المدارس، وتناول بعض المتواجدين الشيشة أثناء النوبتجية، وبقايا مقاعد خشبية جرى تخزينها تمثل خطرًا على المدارس.

وشملت الجولة التى أجرتها وكيلة المديرية، كل من مدرسة خالد بن الوليد للتعليم الأساسي، والسيدة عائشة الابتدائية.

ومن جانبه، قرر الدكتور السيد الفيومي وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية، الثلاثاء، إحالة مخالفات إدارتي مدرستين بالعبور للتحقيق في الشئون القانونية بالمديرية، بعد اكتشاف مخالفات جسيمة.

إحالة 4 قيادات بمديرية التعليم بأسوان للتحقيق:

وفى السياق، قرر مديرية التربية والتعليم بأسوان، برئاسة الدكتور خالد قبيصى، مدير المديرية، اليوم، إحالة ثلاثة موجهين عموم بالإضافة إلى مدير إدارة نوعية داخل ديوان المديرية، للتحقيق بديوان عام المحافظة، نظرًا لقيام موجهى العموم بتخطى حدود حق الشكوى وتخطى التسلسل الوظيفى دون الرجوع إلى الرئيس المباشر بالمخالفة للأحكام.

وأوضحت مديرية التعليم بأسوان، فى بيان لها، أن موجهى العموم خالفوا أحكام مدونة قواعد السلوك الوظيفى للعاملين المدنيين بالجهاز الإدارى بالدولة الصادرة من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، وكذلك الكتاب الدورى رقم (1) لسنة 2016 الصادر من الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة، بالإضافة إلى ثبوت عدم صحة الادعاءات بحق من تقدموا بشكواهم، مما ترتب عليه إثارة العراقيل وتعطيل سير العمل، بالإضافة إلى تقديم صورة غير لائقة وغير حقيقة عن مستوى أداء العمل بالمديرية.

وأكدت المديرية، أنه بالنسبة لمدير الإدارة النوعية، تم الإحالة للتحقيق لعدم قيامه بتنفيذ خطوط السير المكلف بها خلال الفترة السابقة لمتابعة العملية التعليمية بالمدارس وأيضًا لعدم وجود تقارير تؤيد ذلك، مما ترتب عليه مخالفة التعليمات المنظمة لسير العمل وإهدار المال العام، وذلك باعتباره قيادة بإدارة نوعية داخل ديوان المديرية.

وقال الدكتور خالد قبيصى، وكيل وزارة التربية والتعليم بأسوان، إنه سبق وأن أشار خلال اجتماعاته السابقة إلى أهمية تحقيق الانضباط الإدارى بكافة المؤسسات التعليمية وأن البداية ستكون بدايوان المديرية حيث أنه من المفترض أن يكون القدوة والمثل الأعلى، مما ترتب عليه تشكيل لجان مختلفة مهمتها تحقيق الانضباط وكشف المخالفات، وأضاف سيادته أنه لن يتوان عن إحالة أى واقعة للتحقيق حال رصد أى مخالفات، مؤكدًا أنه لابد أن يكون تعليم أسوان عنوان للانضباط والجدية والشفافية، وأنه مثلما يعمل على تكريم المتميزين، سيضرب بيد من حديد على المخالفين والمقصرين، تحقيقًا لمبدأ الثواب والعقاب.