محمد رمضان: "لما الأغنية الإسرائيلية اشتغلت كنت المفروض أجري أعيط فى الأسانسير؟" | جورنال مصر

محمد رمضان: “لما الأغنية الإسرائيلية اشتغلت كنت المفروض أجري أعيط فى الأسانسير؟”

موجة غضب عارمة ضد الفنان محمد رمضان، حيث أثار جدلا كبيرا بسبب ظهوره مع عدد من الإسرائيليين فى إحدى الحفلات الخاصة بدبى واتهامه بالتطبيع مع الكيان الصهيوني.

وعلق الفنان محمد رمضان، على حضوره إحدى الحفلات مع مشاهير إسرائيليين في مدينة دبي، حيث اتهمه عدد من الجمهور بالتطبيع، وبعد إصدار نقابة المهن التمثيلية قرارًا بإيقافه عن العمل حتى التحقيق معه مطلع ديسمبر المقبل.

وقال رمضان في بيان أصدره، على حسابه الشخصي بـ”انستجرام”، حيث نشر صورته بـ”أفارول” القوات المسلحة، وعلق قائلًا: “أحترم قرار النقابة رغم توضيحي لموقفي في موضوع صورتي مع إسرائيلي وأني لا أعلم جنسيته ولو كنت أعلم كنت مؤكد رفضت التصوير، ثانيًا المكان (مطعم) مش حفلة خاصة وأشتغل أغاني عربي وإنجليزي وفرنسي ولما الأغنية الإسرائيلية اشتغلت مش عارف المفروض كنت أسيب صحابي وأجري أعيط في الأسانسير ولا أعمل إيه”.

صورة محمد رمضان بالأفارول

وتابع: “أنا في دولة عربية والموقف جديد علينا يا فندم ورغم توضيحي للسيد النقيب تم إيقافي عن التمثيل في مصر شكرًا نقابة المهن التمثيلية.. شكرًا شركة الإنتاج على إيقاف مسلسلي رمضان القادم .. شكرًا جمهوري لعدم دعمكم لي.. #ثقتيفيالله_وحده”.

وأصدرت نقابة المهن التمثيلية، بيانًا صحفيًا بشأن أزمة صور الفنان محمد رمضان مع إسرائيليين، التي وقعت مؤخرًا.

وقال البيان: “تابع مجلس النقابة في الساعات الأخيرة بكل اهتمام ومسئولية نابعة من موقف وطني وقومي يمثل جموع الفنانين والمبدعين المصريين، ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في إحدى التجمعات الفنية بمدينة عربية شقيقة والتقاطه الصور مع فنانين ينتمون للكيان الغاصب”.

وتابع البيان: “ومجلس نقابة المهن التمثيلية إذ يتناول تفاصيل هذه الواقعة المثيرة للجدل ليؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق والتزام النقابة بالموقف الجمعي للفنانين المصريين وتمسكها الدائم بمواقف وقرارات اتحادات النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات .

وأوضح: “والمجلس في موقفه هذا يدرك تماما الفرق بين المعاهدات الرسمية التي تلتزم بها الحكومات العربية والموقف الشعبي والثقافي والفني من قضية التطبيع، علما بأن مجلس النقابة يحتفظ بحقه في اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وقرارات في ضوء اللوائح الداخلية والقوانين المنظمة لعمل النقابة”.

واختتم البيان: “وقد دعونا إلى اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية الإثنين الموافق 23 /11/2020 في تمام الساعة الخامسة مساء لاتخاذ القرارات الحاسمة في هذا الشأن.. وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير لمصرنا الحبيبة”.