ذكرى رحيل وكيل نيابة السينما المصرية “رأفت راجي”

يشهد اليوم الإثنين، ذكرى رحيل الفنان رأفت رأجي، أشهر من قدم دور وكيل النيابة والمحقق في السينما المصرية.

وفي السطور القادمة نستعرض لكم مشوار هذا الفنان الي لم ينل الشهرة التي يستحقها.

ولد رأفت راجي في 5 يونيو من عام (1939) وبدأ حياته الفنية في مطلع السبعينيات بأدوار ثانوية فهو الضابط ووكيل النيابة والمحقق والرجل المسؤل.

شارك راجي في العديد من الأفلام نذكر منها:

شهيرة، البعض يذهب للمأذون مرتين، وتمضي الأحزان، خدعتني امرأة، أحنا بتوع الأتوبيس، الحب وحده لا يكفي، لن أغفر أبدًا، المشبوه، الإنسان يعيش مرة واحدة، القفل، السادة المرتشون، أشياء ضد القانون، واحدة بواحدة، الشيطان يغني، التخشيبة، خلي بالك من عقلك، بصمات فوق الماء، أيام التحدي، المنتقمون، وصمة عار، إنقاذ ما يمكن إنقاذه، ملف في الآداب، شادر السمك، لا تدمرني معك، امرأة متمردة، أجراس الخطر، جري الوحوش، النمر والأنثى، بئر الخيانة، أربعة في مهمة رسمية، إغتيال مدرسة، عنبر الموت، صراع الأحفاد، الحقونا، قضية سميحة بدران، درب الرهبة، حنفي الأبهة، الإمبراطور، البيضة والحجر، القاتلة، إنذار بالطاعة، بوابة إبليس، أقوى الرجال، حلق حوش وأبو زيد زمانه.

وفي التليفزيون شارك في العديد من المسلسلات أهمها:

قلوب عطشى، وأشهد يا زمن، جبال الصبر، المهاجرون، الشاطئ المهجور، ريش على مافيش، أحلام الفتى الطائر، هي والمستحيل، أبنائي الأعزاء شكرًا، دموع في عيون وقحة، بطل الدوري، الكعبة المشرفة، النديم، كان ياما كان، غدًا تتفتح الزهور، سفر الأحلام، المنعطف، رأفت الهجان 1، الرحلة، لا وأبناء دهشان.

وكانت آخر أعمال عام (1999) حيث شارك ف فيلم “جنة الشياطين” مع لبلبة ومحمود حميدة ورحل رأفت راجي في مثل هذا اليوم 25 أكتوبر عام (2005) عن عمر ناهز 71 عامًا وشيعت جنازته من الكنيسة الأسقفية بمصر القديمة.