fbpx

سمير صبري: سعاد حسني لم تنتحر ولا أتهم أحد بقتلها

أكد الفنان سمير صبري مجددا على قناعته بعدم انتحار الفنانة الراحلة سعاد حسني.

أوضح سمير صبري خلال ندوة تكريمه بمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، أن تقرير الطبيب الشرعي البريطاني أكد أن جثة سعاد حسني كانت خالية من أي كسور، ولم يجد سوى خبطة على الرأس.

أضاف أنه من غير المعقول أن تسقط سعاد حسني من شرفة منزلها ولا تصاب بأي كسر، مشيرا إلى أنه لا يوجه الاتهام لأي شخص بقتلها، لكنه يرى أن هناك سر حول وفاتها لا يعلمه سوى الله”.

يذكر أن الفنان سمير صبري قدم برنامج “لغز رحيل السندريلا” وهو برنامج تليفزيوني، حقق من خلاله حول تفاصيل وفاة سعاد حسني يوم 21 يونيو 2001، بعد سقوطها من شرفة منزلها بالعاصمة البريطانية لندن.