fbpx

وزيرة الصحة تستجيب للفنان علي حميدة.. لتدهور صحته بسبب المرارة

وجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بعلاج الفنان علي حميدة وذلك بعد أن ناشد الفنان علي حميدة، بأحد البرامج التلفزيونية مساء أمس الأحد، للتدخل لعلاجه لعدم قدرته المادية.

وتم التواصل مع الفنان علي حميدة وجار نقله إلى مستشفى معهد ناصر بواسطة سيارة إسعاف مجهزة، حيث سيتم مناظرة حالته من قبل فريق طبي من استشاريين بمختلف التخصصات، لبدء علاجه اللازم على نفقة الدولة.

جدير بالذكر، أن الفنان علي حميدة قد أشار خلال حديثه بأحد البرامج التليفزيونية إلى أنه يعاني من حصوة في المرارة أدت إلى إنسداد، وحدوث مضاعفات صحية في القولون، وإمكانياته المادية لا تسمح باستكمال علاجه.

ومن جانبه، تواصل نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر ومجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية مع الفنان على حميدة للاطمئنان على حالته الصحية ومتابعة دخوله للمستشفى.

وقالت النقابة إنها عرضت على الفنان على حميدة نقله من محافظة مطروح إلى مستشفي القوات المسلحة بمحافظة الإسكندرية وقام فرعها باتخاذ كافة خطوات تسهيل نقله ودخوله إلى المستشفى صباح اليوم ومتابعة حالته.

وأكدت النقابة في بيانها أنها تواصلت، اليوم الاثنين، مع الفنان على حميدة تمهيدا لنقله وأوضح أنه استجاب لدعوة وزارة الصحة لعلاجه على نفقة الدولة بعد مناشدته بأحد البرامج التلفزيونية مساء أمس الأحد للتدخل.

وكلف نقيب الموسيقيين الفنان هاني شاكر، المايسترو حمادة أبواليزيد، وكيل أول النقابة، بالتواصل مع الفنان على حميدة وأسرته لحين استقرار حالته وخروجه من المستشفى.