fbpx

شوقي علام: تعذيب الحيوان وحرمانه من الطعام حتى الموت أحد أسباب دخول النار

أكد شوقي علام، مفتي الجمهورية، أن تعذيب الحيوان وسوء معاملته، أو منعه عن الطعام والشراب حتى يموت، مخالف للرحمة، بل يُعد أحد أسباب دخول النار، وتابع خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج «نظرة»، المذاع على قناة صدى البلد أن النبي محمد صل الله عليه وآله وسلم قال : «عُذِّبَتِ امرأةٌ في هِرّةٍ سَجَنَتها حتى ماتَت فدَخَلَت فيها النَّارَ؛ لا هي أطعَمَتها ولا سَقَتها إذ حَبَسَتها، ولا هي تَرَكَتها تَأكُلُ مِن خَشاشِ الَأرضِ» متفق عليه.

وأضاف أن المتتبع لمنهج الفقهاء يلحظ الاهتمام البالغ بالرحمة حتى بالحيوان، فنجدهم أجازوا الوقف على الحيوانات الضالة التي لا مأوى لها كالكلاب والقطط، من أجل رعايتها وتطبيبها وتقديم الطعام إليها.

وأشار إلى أنه كانت هناك أيضا أوقاف وقفت لكي يُشترى منها أوان عِوضا عن الآواني المكسورة من الخدم لحمايتهم من غضب مستخدميهم، وهكذا تنوعت مجالات الأوقاف وانتشرت في البلدان الإسلامية مؤدية دورا بالغ الأهمية في تماسك المجتمع انطلاقا من الرحمة التي دعت إليها الشريعة.