fbpx

“الذهب مغشوش والصاغة اشتروه”.. إحالة عصابة الـ 7 للمحاكمة

أحالت النيابة العامة عصابة مكونة من 7 أشخاص تخصصوا في تقليد دمغات الذهب الخاصة بالمصالح الحكومية للنصب على محلات الصاغة والمواطنين.

جاء بأمر الإحالة أن المتهمين قلدوا بأنفسهم دمغات الذهب عيار 18 والخاصة بإحدى المصالح الحكومية، وهي المصوغات والموازين بأن استولوا على 2500 جنيه والمملوكة للمجني عليه مایکل سلیمان عبد الله جرجس، وكان ذلك باستعمال طرق احتيالية من شأنها إيهام المجني عليه بوجود مشروع کاذب بأن قدمت المتهمة الأولى له مصاغا ذهبيا “دبلة” مغشوشة ومدمغة بخاتم مقلد، وقامت ببيعها له على أنها سليمة فتمكنت بذلك من الاستيلاء على المبلغ المالي بناءً على هذه الطريقة الاحتيالية، في حين تواجد المتهمان الثالث والرابعة على مسرح الجريمة للشد من أزرها، كما أن  المتهمين الثاني والخامس والسادس والسابع اشتركوا بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهمين الأولى والثالث والرابعة على ارتكاب الجريمة السابقة بأن أمدوهم بالمشغولات الذهبية المغشوشة والفواتير المزورة واتفقوا معهم على بيعها للمجني عليه سالف الذكر فتمت تلك الجريمة بناءً على ذلك الاتفاق.

ومن جهته، شهد ضابط شرطة بقسم الدقي بأنه وحال تواجده بديوان القسم لمباشرة مهام عمله، تلقى بلاغا بقيام المتهمة الأولى ببيع مشغولات نحاسية على أنها مصوغات ذهبية، فتوجه لاستطلاع الأمر وتقابل مع الشاهد الأول الذي أخبره بالواقعة، وبمواجهة المتهمة أقرت له بارتكابها للواقعة، وأضاف أن تحرياته السرية توصلت إلى أن المتهمين كونوا فيما بينهم تشكيلا عصابيا تخصص في تقليد معدن الذهب والنصب على الصائغين وأن دور المتهمة الأولى والرابعة الحصول من المتهم الثاني على المصوغات الذهبية المغشوشة والفواتير المزورة واستقلال السيارة الرقيمة ی أع ۸۲۷ مصر الخاصة بالمتهم الثالث، والتوجه إلى محلات الصاغة وبيعها، وأن المتهمين من الخامس حتى السابع هم من يقومون بتصنيع المصوغات الذهبية المغشوشة ودمغها بدمغة مقلدة ذهب عيار ۱۸.

وشدد أنه تمكن من ضبط المتهمين جميعا والسيارة المستخدمة في الواقعة، والتي عثر بداخلها على كمية من الأقفال النحاسية وبعض دفاتر الشراء الخاصة بعدة محال الصاغة ونوتة مدون فيها تاريخ بيع المشغولات المغشوشة وأسماء المحال التي بيعت لهم، موضحا أن تحرياته السرية أكدت قيام المتهمين بسرقة الشاهد الثاني بذات الطريقة، وأن المتهمين قصدوا تقلید تمغة الذهب عيار ۱۸ واستعمالها بدمغ مشغولات نحاسية على أنها ذهبية والنصب ببيعها على الصائغین.