السودان وأوغندا تطلقان دعوة على قمة لدول حوض النيل

أطلقت السودان وأوغندا دعوة لكل الدول المطلة على نهر النيل لعقد قمة سيدعو لها الرئيس الأوغندي يوري موسيفني خلال العام الجاري لمناقشة كيفية الاستفادة من نهر النيل.

وجاء الإعلان خلال لقاء جمع رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان والرئيس الأوغندي يوري موسفيني، بالقصر الرئاسي في مدينة عنتبي، حيث تطرقا إلى سبل ترقية العلاقات الثنائية وتعزيز التعاون المشترك بما يحقق مصالح البلدين وشعبيهما.

من جهته، قال القائم بالأعمال بالإنابة بسفارة السودان بأوغندا مجاهد عبد الرحمن، إن “جلسة المباحثات تطرقت لسبل تعزيز العلاقات الثنائية، بجانب القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك”.

وأضاف: “البرهان استعرض خلال جلسة المباحثات جملة من الموضوعات السياسية والأمنية والاقتصادية بالبلاد”.

ووصل البرهان اليوم إلى العاصمة الأوغندية كمبالا، في زيارة تستغرق يوما واحدا، قدم خلالها التهنئة للرئيس يوري موسفيني بفوزه في الانتخابات الرئاسية لدورة رئاسية سادسة بحصوله على 5.85 مليون صوت انتخابي.